لقاء ترامب وأردوغان تحسم العملية العسكرية شمالي سوريا

لقاء ترامب وأردوغان تحسم العملية العسكرية شمالي سوريا
الأحد, 22 سبتمبر, 2019 - 12:54

أشارت مصادر سياسية في أنقرة أن اللقاء الذي سيجمع كل من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس التركي رجب طيب أردوغان سيكون حاسما بشأن العملية العسكرية التركية شمالي سوريا.

وأشار المحلل السياسي التركي عودة أوغلو إلى أن الزيارة التي سيقوم بها الرئيس التركي رجب طب أردوغان للولايات المتحدة ولقاءه مع الرئيس دونالد ترامب على ضوئها سوف تتحدد الخطوة التركية القادمة خاصة فيما يتعلق بالعملية العسكرية.

ولفت أوغلو إلى أن هناك مؤشرات واضحة عن قرب العملية بعد تصريحات وزير الدفاع التركي، الذي أكد أن هناك مماطلة من الولايات المتحدة الأمريكية فيما يتعلق بالمنطقة الآمنة وتصريحات مستشار الرئيس التركي ياسين أقطاي فيما يتعلق بعفرين.

واعتبر أن كل هذه الأمور تعني أن الأتراك يستعدون لهذه العملية التي أصبحت وشيكة للغاية ولكن تتوقف على الدور السياسي واللقاء المرتقب بين أردوغان وترامب.

وأشار أوغلو أن الأتراك يرفعون سقف التهديدات التي زادت في الفترة الأخيرة على المستوى السياسي والعسكري موضحا أن هناك حشود عسكرية تركية وصلت المنطقة الحدودية.

وقال أوغلو إن الكرة الآن في ملعب واشنطن التي تتابع كل التحركات التركية لكنها في حال استمرت في مماطلتها كما حصل في منبج فإن الأتراك جادون هذه المرة في تحركهم مع تعاظم التهديدات بشكل كبير.

وشدد على أن واشنطن لم توضح حتى الآن موقفها من المنطقة الآمنة في شمال سوريا على الرغم من استخدام تركيا الطريق الدبلوماسي وخاضت مباحثات مع الطرف الأمريكي لكن هناك ضبابية في الموقف الأمريكي.